X

حوادث

وفاة جمركي في حادثة سير مروعة بين الفنيدق والمضيق

السبت 03 غشت 2019 - 11:03

أكدت مصادر محلية، أن عنصر أمني ينتمي لفرقة الجمارك، تعرض لحادثة انقلاب سيارته أودت بحياته يوم أمس الجمعة، على مستوى منطقة العليين بين مدينتي تطوان والفنيدق.

وأضافت المصادر، أن الضحية كان متوجها إلى عمله بالفنيدق، لكنه فقد التحكم في سيارته، الأمر الذي أدى إلى انقلاب السيارة وبالتالي فقد حياته على إثر ذلك.

وبعد وقوع الحادثة، حلت المصالح الأمنية وعناصر الوقاية المدنية بعين المكان، حيث تم نقل الضحية إلى مستودع الاموات بمستشفى سانية الرمل بتطوان.

وفتحت المصالح الأمنية المختصة تحقيقا في الحادثة لمعرفة الأسباب التي أدت إليها.

وفي نفس اليوم أي "الجمعة 2 غشت الجاري"، لقي قائد الملحقة الإدارية الأولى بتاوريرت، مصرعه صباح  في حادثة سير مميتة ضواحي جرسيف.

وحسب مصادر مطلعة، فإن القائد المسمى قيد حياته المسمى ( ع.م) كان قادما من مدينة الرباط باتجاه تاوريرت قبل ان تنقلب سيارته وترديه ميتا.

واستنفر الحادث المميت السلطات المحلية والوقاية المدنية بجرسيف، التي انتقلت الى عين المكان و ايداع جثة الضحية بمستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي للمدينة في انتظار نتائج التحقيق الذي باشرته عناصر الدرك بأمر من النيابة العامة .

يشار إلى أن، 27 شخصا لقوا مصرعهم، وأصيب 2004 آخرون بجروح، إصابات 76 منهم بليغة، في 1492 حادثة سير داخل المناطق الحضرية خلال الأسبوع الممتد من 22 إلى 28 يوليوز الجاري.

وعزا بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني الأسباب الرئيسية المؤدية إلى وقوع هذه الحوادث، حسب ترتيبها، إلى عدم انتباه السائقين، وعدم احترام حق الأسبقية، وعدم انتباه الراجلين، والسرعة المفرطة، وعدم ترك مسافة الأمان، وعدم التحكم، وتغيير الاتجاه بدون إشارة، وتغيير الاتجاه غير المسموح به، وعدم احترام الوقوف المفروض بعلامة قف، والسير في يسار الطريق، وعدم احترام الوقوف المفروض بضوء التشوير الأحمر، والسياقة في حالة سكر، والتجاوز المعيب، والسير في الاتجاه الممنوع.

وفي ما يتعلق بعمليات المراقبة والزجر في ميدان السير والجولان، أوضح المصدر ذاته أن مصالح الأمن تمكنت من تسجيل 47 ألف و147 مخالفة، وأنجزت 11 آلاف و527 محضرا أحيلت على النيابة العامة، واستخلصت 35 ألف و620 غرامة صلحية.

وأوضح البلاغ أن، المبلغ المتحصل عليه بلغ 7 ملايين و93 ألف و300 درهم، فيما بلغ عدد العربات الموضوعة بالمحجز البلدي 4847 عربة، وعدد الوثائق المسحوبة 6556 وثيقة، وعدد المركبات التي خضعت للتوقيف 124 مركبة.

وباتت حوادث السير واحدة من المعضلات التي تؤرق وتستنزف المجتمع المغربي في مقوماته ومكوناته الفاعلة. ويصنف المغرب في المراتب الأولى عربيا وحتى عالميا من حيث عدد حوادث السير التي تسفر عن إصابات أو حالات وفاة فضلا عن الخسائر الاقتصادية التي تقدر بأكثر من 11 مليار درهم سنويا.


تعليقات


إقــــرأ المزيد