X

دولي

مقتل رأس حربة إيران "قاسم المهندس" في قصف على مطار بغداد.. وطهران تتوعد واشنطن بالإنتقام القاسي

الجمعة 03 يناير 2020 - 08:20

تم فجر الجمعة اغتيال الجنرال "قاسم سليماني"، قائد "فيلق القدس" في الحرس الثوري الإيراني، في قصف صاروخي استهدف، موكب سيارات في مطار بغداد الدولي.

وأكد الحرس الثوري، في بيان له، مقتل سليماني وأبو مهدي المهندس القيادي بالحشد الشعبي العراقي، كما أكد التلفزيون الإيراني الخبر.

من جانبها، أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" اليوم الجمعة، أن الرئيس، دونالد ترامب، هو من أصدر تعليمات تنفيذ عملية قتل قاسم سليماني، قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، من خلال غارة جوية بالعراق.

وقال البيان إن: "الجيش الأمريكي، وبتعليمات من الرئيس قتل قاسم سليماني قائد فيق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني المدرجة من قبل واشنطن على قوائم الإرهاب؛ ليخطو الجيش بذلك خطوة لحماية موظفي الولايات المتحدة".

وأوضح البيان أن سليماني وفيلق القدس، مسؤولان عن مقتل مئات الجنود الأمريكيين، مضيفا "وكان سليماني يخطط بشكل فعال لتنفيذ هجمات ضد الدبلوماسيين والجنود الأمريكيين بالعراق، ودول المنطقة".

وأشار إلى أن الجيش الأمريكي اتخذ إجراءات "دفاعية حاسمة" لحماية الأفراد الأمريكيين في الخارج من خلال قتل قاسم سليماني، قائد قوة الحرس الثوري الإيراني.

وأردف البنتاغون في بيانه: "الجنرال قاسم سليماني وافق على الهجوم الذي استهدف السفارة الأمريكية في العراق هذا الأسبوع.. الضربة كانت تهدف لردع أي خطط هجوم مستقبلية لإيران.. الولايات المتحدة الامريكية ستستمر باتخاذ كل الخطوات الضرورية لحماية مواطنيها ومصالحها أينما كانت حول العالم".

أما إيران فتعهدت صباح اليوم الجمعة، بالإنتقام لمقتل الجنرال قاسم سليماني في غارة جوية أميركية قرب مطار بغداد الدولي، فيما تقرر عقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن القومي الإيراني لبحث الرد المناسب.

وأعلن المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي الحداد ثلاثة أيام، مهددا الولايات المتحدة بأن انتقام ايران سيكون "ساحقا".

وتوعد خامنئي بانتقام يطال "المجرمين "الذين لطخت أيديهم بدمائه (سليماني) ودماء الشهداء الآخرين".

وأعلن علي الشيرازي ممثل المرشد الأعلى في فيلق القدس أن الانتقام لاغتيال سليماني على يد القوات الأمريكية واجب شرعي.

وقال الشيرازي "سنحرم الأمريكيين النوم"، مضيفا أن فيلق القدس يقف اليوم في الميدان أقوى مما كان عليه.

وقال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف اليوم الجمعة إن الولايات المتحدة تتحمل مسؤولية جميع عواقب "مغامرتها المارقة".


تعليقات


إقــــرأ المزيد