X

سيدتي

للنساء فقط.. تناولوا الثوم والبصل يوميا فإنه "دواء" يحمي من أكثر أنواع السرطانات شراسة !

الأربعاء 25 شتنبر 2019 - 17:04

يتميز كل من الثوم والبصل بنكهتهما القوية، وهما من الأطعمة التي تضاف إلى غالبية الأطباق، ويتميّزان أيضا برائحتهما القوية التي تسبب الأذى والإحراج للناس، إلا أن نكهتهما اللذيذة في الطعام وفوائدهما الجمة يجعل التخلي عنهما أمرا صعبا.

وحسب دراسة أمريكية جديدة، فإن تناول البصل والثوم يوميا، ضمن النظام الغذائي اليومي، يحمي النساء من خطر الإصابة بسرطان الثدي.

الدراسة أجراها باحثون بجامعة بوفالو الأمريكية، ونشروا نتائجها في العدد الأخير من دورية (Nutrition and Cancer) العلمية.

وأوضح الباحثون أن البصل والثوم يعتبران من المكونات الرئيسية لصلصة “سوفريتو” التي تستخدم بشكل أساسي للطهي في المطابخ الإسبانية والإيطالية والبرتغالية وأمريكا اللاتينية.

وأضافوا أن فكرة الدراسة نشأت من أدلة علمية سابقة أثبتت أن تناول البصل والثوم بشكل منتظم له تأثير وقائي ضد السرطان.

وللوصول إلى نتائج الدراسة الجديدة، راقب الباحثون 314 امرأة مصابة بسرطان الثدي، و346 من السيدات غير المصابات بالمرض، بين عامي 2008 و2014.

ووجد الباحثون أن السيدات اللاتي يتناولن صلصة “سوفريتو” الغنية بالثوم والبصل، أو من يتناولن الثوم والبصل ضمن وجباتهن الغذائية، مرة واحدة يوميا، تنخفض لديهن مخاطر الإصابة بسرطان الثدي بنسبة 67%، مقارنة بأقرانهن ممن لا يتناولن الثوم والبصل.

وقالت الدكتورة جوري ديساي، قائدة فريق البحث إن “الدراسة أثبتت أن التناول اليومي للثوم والبصل ارتبط بانخفاض خطر الإصابة بسرطان الثدي”.

وأضافت أن "التأثير الوقائي يعود إلى احتواء الثوم والبصل على نسب مرتفعة من مركبات الفلافونول والمركبات العضوية، التي تظهر خواص علاجية مضادة للسرطان لدى البشر".

ووفقا للوكالة الدولية لأبحاث السرطان، التابعة لمنظمة الصحة العالمية، فإن سرطان الثدي هو أكثر أنواع الأورام شيوعا بين النساء في جميع أنحاء العالم عامة، ومنطقة الشرق الأوسط خاصة، إذ يتم تشخيص نحو 1.4 مليون حالة إصابة جديدة كل عام، ويودي بحياة أكثر من 450 ألف سيدة سنويا حول العالم.

يشار إلى أن "الثوم" يعرف علميا باسم (Allium Sativum)، وهو نبات عشبي ثنائي الحول، ويعتبر موطنه الأصلي بلاد شرق آسيا، وتم بعد ذلك إدخاله إلى منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط. وهو مزروع حاليّاً في جميع أنحاء العالم، وقد عرف عن الثوم ما له من فوائد صحية وعلاجيّة منذ القدم، حيث إنّه استعمل في العديد من الحضارات القديمة والطب الشعبي، مثل الطب العربي والطب الصيني والطب الهندي القديم، وقد اعتبره الطبيب اليوناني جالينوس ترياقا عاما لجميع الأمراض.

ويعرف البصل علميا باسم (Allium cepa)، وهو نبات معمر أو ثنائي الحول، وتعتبر آسيا الوسطى موطنه الأصلي الذي تم منه إدخاله إلى منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط، وهو مزروع حاليا في جميع أنحاء العالم، وقد كان حظي البصل بأهمية كبيرة لدى الفراعنة القدماء.







تعليقات


إقــــرأ المزيد