X

اقتصاد

قبل البت في تفويتها .. عمال "لاسامير" يبدون مخاوفهم من القرار

الثلاثاء 11 يونيو 2019 - 13:35

أعلن الدائنون ومستخدمو شركة "لاسامير"، عن رفضهم طلب الذي تقدم به الحارس القضائي المكلف بها، للتفويت المفكك للمصفاة الذي تنظر فيه اليوم الثلاثاء 11 يونيو المحكمة التجارية بالبيضاء.

ويعتبر عمال "لاسامير"، أن هذا الطلب الذي يسعى إلى تفويت المواد البترولية المخزنة في صهاريج المصفاة المتواجدة بالمحمدية، ويتعلق الأمر بآلاف الأطنان من مشتقات البترول؛ لن يكون في صالحهم، ويتشبثون بالتفويت الشمولي للأصول، رغم "اصطدامهم بغياب الموقف الواضح للدولة من مستقبل صناعات تكرير البترول ومن تنظيم سوق المحروقات". متسائلين عن مآل عروض الإقتناء التي تم التوصل بها وعدم كشف مصيرها، وسبب عدم اختيار مشتر للمصفاة الوحيدة في المملكة، والتي كانت تكرر البترول محليا.

كما يدعو مستخدمو المصفاة المتوقفة، إلى "تعجيل البت في هذه العروض، ولاسيما العروض غير المشروطة، والمتوقفة على الموافقة المبدئية للمحكمة للشروع في تقديم الضمانات المؤمنة للتنفيذ وسداد الأشطر المالية وإعادة أمل تشغيل المصفاة من جديد".

وكانت شركة "لاسامير"، قد خضعت للتصفية القضائية بقرار من المحكمة التجارية بالبيضاء قبل سنوات، بعدما توقفت عن الإشتغال بسبب تراكم ديونها إلى 43 مليار درهم في عهد مديرها السابق، رجل الأعمال السعودي الحسين العامودي.


تعليقات


إقــــرأ المزيد