X

مجتمع

في رسالة تحمل الكثير من الأمل.. شاب من مكناس يعلن شفاءه من " كورونا"

الثلاثاء 31 مارس 2020 - 15:28

كشفت مسؤولة التواصل بالمديرية الجهوية لوزارة الصحة بجهة فاس - مكناس الدكتورة "شفيقة غزوي"، أن 4 حالات كانت تتابع العلاج بمستشفى سيدي سعيد بمكناس تماثلت للشفاء التام.

وأعلنت الدكتورة في تصريح صحفي أن المتعافين سيغادرون، اليوم الثلاثاء، المستشفى المذكور للعودة إلى أحضان عائلاتهم.

وفي سياق متصل، كتب "مروان" ابن مدينة مكناس الذي وضع منذ أكثر من أسبوع تحت تدابير الحجر الصحي بمستشفى سيدي سعيد، بسبب إصابته بفيروس "كورونا"، رسالة يوم أمس الإثنين تحمل الكثير من الأمل، وجهها إلى عائلته وزملائه وساكنة العاصمة الإسماعيلية، وأيضا عموم المغاربة، حيث أعلن لهم شفاءه من "الوباء المستجد"، وشكرهم نظير دعواتهم الخالصة له إبان محنته العصيبة.

ولم يفوت "مروان" أن يتوجه بجزيل الشكر والإمتنان للأطقم الطبية والتمريضية والعاملين في قطاع النظافة والطبخ

الشاب المكناسي اعتبر أن الوضعية التي يتواجد عليها المصابين بالمستشفى تحت إجراء الحجر الصحي "جيدة جدا"، بل تتفوق حتى على المصحات الخاصة، كما تقدم بتشكراته لمدير المستشفى والمندوبية الإقليمية للصحة، ومعها كل الفعاليات المحلية والوطنية التي وقفت إلى جانبه وجانب كل المصابين.

وكانت الإحصائيات التي نشرت عبر الموقع الإلكتروني الرسمي الخاص بمستجدات فيروس كورونا، قد أظهرت أن جهة فاس - مكناس سجلت 98 حالة.


تعليقات


إقــــرأ المزيد