X

حوادث

فاس.. ستيني يعتدي على زوجته بـ"ساطور" وينتحر

الأربعاء 27 ماي 2020 - 11:02

أقدم شخص يبلغ من العمر 67 يقطن بحي ظهر الخميس بمدينة فاس يومه الثلاثاء 26 ماي الجاري، على تعريض زوجته التي تبلغ بدورها 67 سنة من العمر، لإعتداء جسدي بواسطة السلاح الأبيض، قبل أن يضع حدا لحياته عن طريق الإنتحار.

وبحسب بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، فإن المعطيات الأولية للبحث تشير إلى قيام الزوج بتعريض زوجته لطعنات خطيرة بواسطة سلاح أبيض من الحجم الكبير داخل منزل الزوجية بالحي المذكور، لأسباب ودوافع تجري حاليا الأبحاث والتحريات من أجل تحديدها، وذلك قبل أن يعمد إلى وضع حد لحياته شنقا داخل نفس المنزل. مشيرة إلى أن المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة فاس، فتحت بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد ظروف وملابسات القضية.

وأورد البلاغ الأمني، أنه تم نقل الزوجة الضحية إلى المستشفى لتلقي العلاجات الضرورية، فيما تتواصل الأبحاث التمهيدية لتحديد كافة الظروف المحيطة بارتكاب هذه الأفعال الإجرامية ودوافعها الحقيقية.

من جهة أخرى، أنهى شاب متزوج في عقده الثاني حياته بطريقة مأساوية، ليلة يومه الإثنين 25 ماي الجاري، من خلال شنقه لنفسه داخل منزل أسرته بإقامة "أركانة" بمنطقة بنسركاو بأكادير.

وقالت مصادر مطلعة، إن الشاب الهالك المتزوج والأب لطفل صغير، تناول وجبة الفطور بمعية حماته وزوجته، بعد صيام أول أيام شوال أول أمس، لينزل بعدها للطابق الموالي للمنزل الذي يسكنه، ليثبت حبلا سميكا ويلفه حول عنقه واضعا بذلك حدا لحياته. 

وأضافت المصادر، أن السلطات المحلية وعناصر الوقاية المدنية والشرطة القضائية والفرقة العلمية والتقنية، حلوا بعين المكان وتمت معاينة الجثة قبل نقلها صوب مستودع الأموات لإخضاعها للتشريح الطبي لتحديد سبب الوفاة الرئيسي، فيما أمرت النيابة العامة المختصة بفتح تحقيق دقيق حول الظروف المحيطة بحادث الإنتحار وكافة ملابساته.


تعليقات


إقــــرأ المزيد