X

فيديو

طفل أسترالي "يتمنى الموت" ليرتاح من "التنمر" .. وأمه تستغيث بمنصات "السوشيال ميديا"

السبت 22 فبراير 2020 - 20:00

عادت الابتسامة إلى الطفل الأسترالي كوداين باليز (9 سنوات)، بعدما تمنى الموت بأبشع الطرق، بسبب تعرضه للتنمر، وذلك بعد التفاف العالم حوله.

حيث تلقى كوداين ألاف رسائل التضامن والدعم والتبرعات، من المشاهير، ومنهم من زاره في منزله لتقديم الدعم المعنوي والنفسي له.

بدأت قصة كوداين حين شاركت والدته فيديو في وسائل التواصل الاجتماعي حول تجربته ومعاناته من البلطجة والتنمّر.

وظهر كوداين وهو يبكي بحرقة ويتمنى الموت بسبب المتنمرين في المدرسة.

يشار إلى أن، "التنمر" هو ظاهرة عدوانية وغير مرغوب بها تنطوي على ممارسة العنف والسلوك العدواني من قبل فرد أو مجموعة أفراد نحو غيرهم، وتنتشر هذه الظاهرة بشكل أكبر بين طلّاب المدارس، وبتقييم وضع هذه الظاهرة يتبين أن سلوكياتها تتصف بالتكرار، بمعنى أنها قد تحدث أكثر من مرة، كما أنها تعبر عن افتراض وجود اختلال في ميزان القوى والسّلطة بين الأشخاص؛ حيث إن الأفراد الذين يمارسون التنمّر يلجؤون إلى استخدام القوّة البدنيّة للوصول إلى مبتغاهم من الأفراد الآخرين، وفي كلتا الحالتين، سواءً أكان الفرد من المتنمرين أو يتعرّض للتنمّر، فإنه معرّض لمشاكل نفسيّة خطيرة ودائمة.


تعليقات


إقــــرأ المزيد