X

سياسة

ضغوط أمريكية تدفع المغرب للتراجع عن اقتناء الدفاعات الروسية

السبت 25 ماي 2019 - 15:25

بعد أن أبدى سابقا رغبته في اقتناء منظومة الدفاع الجوي الروسي "إس-400" التي تعد من بين الأقوى في العالم، تراجع المغرب عن هذه الخطوة بسبب مخاوف من قانون "كاستا" الأمريكي.

بحسب موقع "دفينسا" الإسباني، فإن منظومة الصواريخ الروسية حازت اهتماما كبيرا من الجيش المغربي ما جعله يخوض مفاوضات من أجل الحصول عليها، غير أن سياق الحرب الأمريكية الإقتصادية على أغلب مقتني المنظومة الروسية مثل تركيا، جعله يعرج على منظومة الصواريخ الأمريكية "باتريوت".

وتعد منظومة "باتريوت MIM-104" الأمريكية التي تحل محل صفقة "إس-400"، الأكثر استخداما من لدن دول حلف شمال الأطلسي خاصة ألمانيا وإسبانيا واليونان وإسرئيل فضلا عن كوريا الجنوبية والسعودية والإمارات العربية المتحدة ودولة قطر.


تعليقات


إقــــرأ المزيد