X

صحافة و إعلام

صحف بداية الأسبوع...عفو ملكي عن 8 معتقلات بالإرهاب...وتشديد عقوبات أكياس البلاستيك

الاثنين 13 يناير 2020 - 07:04

أخبار اليوم

تشديد عقوبات أكياس البلاستيك

صدر، في العدد الأخير من الجريدة الرسمية، الظهير المتعلق بتنفيذ التعديلات القانونية التي جرى اعتمادها أخيرا على القانون الخاص بإنتاج واستيراد الأكياس البلاستيكية، وينص القانون، الذي دخل حيز التنفيذ بهذا النشر، على تحرير المراقبين المكلفين محاضر يحيلونها مباشرة على النيابة العامة، كما ينص على عقوبات مشددة تصل إلى مائة مليون سنتيم، إلى جانب إغلاق المؤسسات الصناعية التي تضبط في وضعية مخالفة للقانون، كما يمنح القانون الجديد العامل أو الوالي سلطة إغلاق المؤسسة الصناعية التي تتورط في بعض المخالفات، في انتظار صدور حكم قضائي في حقها، وتأتي هذه التعديلات القانونية لاستدراك النقص المسجل في محاربة انتشار الأكياس البلاستيكية، وتعزيز القوة الردعية للقانون.

 

عفو ملكي عن 8 معتقلات بالإرهاب

استفادت ثماني نساء كن معتقلات في ملفات الإرهاب، من عفو ملكي بمناسبة ذكرى تقديم وثيقة الاستقلال في 11 يناير، وذلك ضمن عفو شمل 265 شخصا.

وكشفت "اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين"، عن أسماء النساء المستفيدات من العفو وهن كل من لمياء عزي من مدينة سيدي سليمان، وشيماء الحسني من مدينة القنيطرة وفاطمة الجباري من منطقة سيدي الطيبي بالقنيطرة ومريم مكي من منطقة سيدي الطيبي بالقنيطرة وسكينة العباوي من مدينة طانطان، وحنان الزعيمي من مدينة طانطان، والشقيقتين مريم وزينب مقبول من مدينة عين تاوجطات.

ويوجد ضمن المفرج عنهم مجموعة من القاصرات اللواتي تم اعتقالهن ضمن خلية سبق للمكتب المركزي للأبحاث القضائية أن أعلن تفكيكها في 2016، منهن لمياء عزي التي كان عمرها 15 سنة حين تم اعتقلها في سيدي سليمان ضمن الخلية وحكم عليها ب4 سنوات حبسا، ومريم مكي التي حكم عليها أيضا بأربع سنوات، وشيماء الحسيني من القنيطرة التي حكم عليها ب5 سنوات وكان المكتب المركزي للأبحاث القضائية قد أعلن في أكتوبر 2016 عن تفكيك خلية إرهابية تضم 10 نساء ضمنهن 7 قاصرات، كن ينشطن في ثماني مدن مختلفة، وأفاد أن "الموقوفات انخرطن في الأجندة الدموية لهذا التنظيم"، من خلال سعيهن للحصول على مواد تدخل في صناعة العبوات الناسفة، من أجل تنفيذ عمليات انتحارية تمس منشأت حيوية بالمملكة، كما أن بعضهن "تربطهن علاقة قرابة بمقاتلين مغاربة في صفوف الدولة الإسلامية.

 

الصباح

16 مليونا تسقط باشا وخليفة

أحال الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالرباط، أخيرا، على غرفة الجنايات الابتدائية المكلفة بجرائم الأموال، ملفا ثقيلا، يتعلق برشوة 16 مليونا، وحرك فيها قضاء جرائم الأموال المتابعة ضد خليفة قائد بالمضيق وزوجته الأستاذة، ومهاجر بإسبانيا قبل بدفع الرشوة مقابل البناء إلى جانب مقاول عقاري، فيما حمل متابعون المسؤولية لباشا سابق للمضيق، واتهمه أحدهم بتسليمه 4 ملايين من قيمة المبلغ داخل مكتبه، ما أنكره أمام الضابطة القضائية، فتقررت عدم تحريك المتابعة ضدده.

وحددت المحكمة تاريخ 20 يناير الجاري أول موعد لعقد جلسات المحاكمة، بعدما اطلعت النيابة العامة على نتائج التحقيقات، واستدعت الأطراف للمثول أمام قضاة جرائم الأموال، كما سيتم استدعاء الباشا شاهدا ووجهت إلى خليفة قائد المقاطعة الإدارية الثالثة بالمضيق تهمة الرشوة بطلب هدية من أجل الامتناع عن عمل من أعمال الوظيفة وتزوير وثيقة إدارية، كما وجهت لزوجته الأستاذة بالتعليم الابتدائي جناية إخفاء شيء متحصل عليه من جريمة، بعدما ضخت شیکا في حسابها قيمته 12 مليونا نيابة عن زوجها تفاديا لسقوطه في قبضة العدالة، كما وجهت إلى مهاجر متقاعد بإسبانيا جناية تقديم هدية من أجل الحصول على الامتناع عن عمل من أعمال الوظيفة، فيما توبع المقاول الوسيط بتهمة المشاركة في الرشوة بطلب هدية، من أجل الامتناع عن عمل من أعمال الوظيفة وفي تزوير وثيقة إدارية.

 وقالت مصادر "الصباح" إن الفضيحة تفجرت بعدما حاول المهاجر بيع قطعة أرضية بالمضيق مساحتها 1500 متر مربع، ولأنه يتوفر فقط على عقود عرفية، جرى منعه من رخصة البناء أو بيع القطعة الأرضية إلا بموجب عقود عدلية، وجرى استدعاء المهاجر إلى مكتب الباشا رفقة خليفة المقاطعة، فاشترطا عليه، حسب محاضر الضابطة القضائية، دفع رشوة، فقرر تفويت 70 مترا مربعا من البقعة رشوة لفائدتهما.

وأكد مقاول للمحققين أنه حتى يتسنى للمسؤولين المذكورين الحصول على البقعة، دون ذكر اسميهما في عقود البيع، اتصل الخليفة بالمهاجر، وأحضر له مشتريا قصد تسجيل البقعة باسمه موضوع الرشوة، وبعدها تدبر له مشتريا أخر فوافق على المقترح، فتكلف الخليفة بتحرير عقد البيع بين المشتكي والمهاجر، كما تكلف الخليفة شخصيا بالإمضاء على العقد دون حضورهما أو توقيعهما بسجل الإمضاء، وبعدها اقتنى المشتري البقعة بقيمة 16 مليونا رشوة، وجرى تضمين تاريخ قديم للبيع، واتهم المقاول الباشا بتسلم 4 ملايين نقدا، فيما حصل الخليفة على شيك بقيمة 12 مليونا، تكلفت زوجته بضخ قيمته في حسابها.

والمثير في الفضيحة أن المشتكي، حينما شرع في البناء، تفاجأ بالهدم، فاحتج على خليفة القائد، لاستكمال البناء، كما طلب منه إصلاح ما جرى هدمه، لكن الخليفة شرع في التملص من وعوده بأداء قيمة الإصلاح، فتقدم المشتري بشكاية أمام النيابة العامة، مطالبا بفتح تحقيق في الموضوع.

 ونفى الخليفة تهمة الرشوة، مؤكدا أنه أشعر مالك البقعة بعدم البيع والبناء، وبخصوص موضوع ضخ الشيك في حساب زوجته، صرح أنه قرض تسلمه فقط من متابع في القضية، وتجاهل عقدي البيع الموقعين من قبله، كما أكدت الزوجة بدورها أقواله، أما الباشا فصرح أنه أمر بالهدم بسبب الوضع غير القانوني للبناء، مضيفا أنه سبق له هدم بنايتين أخريين للمقاول الذي اتهمه بالرشوة، وكذا جزء من فيلا، مؤكدا أنه يعرفه منذ 2015، لكنه يطبق القانون في حقه، وسبق أن كال له السب والشتم، واعتذر له، فقبل الباشا الاعتذار.

 

تبييض الأموال في علب شوكولاتة

أثارت تحويلات مالية من الخارج لفائدة شركة مغربية متخصصة في إنتاج واستيراد وتسويق الشوكولاتة، شكوكا لدى مسؤولي المؤسسات البنكية التي توجد بها حسابات الشركة، إذ يرجح أن الشركة متورطة في تبييض الأموال، التي تحول من الخارج ومن داخل المغرب لفائدة الشركة وأفادت مصادر "الصباح" أن مبالغ التحويلات تتجاوز إمكانيات الشركة، ما يفرض على هذه المؤسسات إشعار سلطات الرقابة الممثلة في بنك المغرب ولجنة تحليل المعطيات المالية والبيانات، من أجل التحقق من طبيعة هذه التحويلات.

وتفيد معطيات حصيلة الشركة أنها سجلت عجزا لمدة سنتين، رغم المبالغ المالية الهامة التي تحول لفائدتها. وأوضحت المصادر ذاتها أن الشركة مسجلة بالبيضاء في اسم ابنة مسؤول قضائي سابق، لا يتجاوز عمرها 26 سنة ما يرجح فرضية أن المسؤولة القانونية عن الشركة مجرد واجهة وأن الملكية تعود، في حقيقة الأمر، إلى والدها الذي كان يشغل منصبا قضائيا قبل إحالته على التقاعد.

وأكدت مصادر الصباح أن مراقبين من بنك المغرب يدققون في حسابات الشركة والوثائق المتعلقة بالتحويلات، سواء من داخل المغرب أو الخارج.

ويجري التحقق من مصادر التحويلات الخارجية، خاصة من فرنسا وروسيا، والعلاقات التي تربط الشركة بالجهات التي تحول الأموال من الخارج.

وأوضحت أن الشركة ليس لها أي نشاط تصدير، ما يثير تساؤلات حول التحويلات التي تتلقاها من الخارج شددت المقتضيات الجديدة في مجال مكافحة تبييض الأموال، على التدابير التي يتعين اعتمادها داخل المؤسسات البنكية، من قبيل تحليل مخاطر تبييض الأموال وتمويل الإرهاب، التي تتمثل في طبيعة الحساب وعلاقة الأعمال، والمبالغ التي يتم إيداعها وحجم الأعمال المنجزة، وانتظامها ومدتها.

 

رسالة الأمة

الكعبي ينضم إلى اتحاد جدة 

توصل فريق اتحاد جدة السعودي لكرة القدم، إلى اتفاق رسمي مع نادي هيبي فيورتشن الصيني للتعاقد مع المهاجم الدولي المغربي أيوب الكعبي، الذي غادر مؤخرا الوداد الرياضي عقب انتهاء فترة إعارته.

 وتعتبر هذه الصفقة الأبرز والأهم للفريق السعودي، على اعتبار أنه استقطب لاعبا جاهزا مائة في المائة، بعدما استعاد كل مقوماته التقنية والبدنية والتهديفية في صفوف الوداد وبإمكانه أن يشكل إضافة قوية لاتحاد جدة الذي يعاني أزمة نتائج على المستوى المحلي إذ يوجد في المراتب المتأخرة، بينما ينافس في كأس «محمد السادس للأندية البطلة وسيواجه في ذهاب دور ربع النهاية، فريق أولمبيك أسفي يوم الأربعاء المقبل، علما أنه يضم الدولي السابق كريم الأحمدي، بينما غادره المدافع مروان داكوسطا احتجاجا على مستحقاته.

إلى ذلك، تحدثت مصادر إعلامية سعودية، عن إمكانية تأهيل الكعبي اللعب ضد أولمبيك أسفي، مضيفة أنه من المتوقع أن يعلن الاتحاد خلال الساعات القادمة عن الصفقة، مبرزة أن تعاقد الاتحاد مع اللاعب المغربي جاء بطلب من المدرب الهولندي تين كات، الذي يرى فيه اللاعب المناسب لحل المشاكل الهجومية.


تعليقات


إقــــرأ المزيد