X

صحافة و إعلام

صحف الأربعاء...محروقات مهربة بمحطات للتوزيع...كورونا يهدد الملايين من المغاربة بالفقر

الأربعاء 21 أكتوبر 2020 - 07:31

أخبار اليوم

بنشعبون: ضريبة التضامن تساوي أجرة نصف يوم عمل شهريا

قدم وزير المالية، محمد بنشعبون توضيحات حول المساهمة التضامنية التي أتى بها مشروع القانون المالي 2021، بعدما أثارت جدلا، مشيرا، خلال تقديمه مشروع القانون المالي أمام لجنة المالية بمجلس النواب أول أمس الاثنين 19 أكتوبر، إلى أنها انبثقت من النقاش الذي سبق أن دار في البرلمان خلال الجائحة، عن أن هذه المرحلة في حاجة إلى إجراء تضامني»، وأشار إلى أن هذه المساهمة تهم، من جهة، الأفراد الذين يساوي أو يتجاوز أجرهم 10 آلاف درهم شهريا، والذين سيؤدون 1،5 في المائة، أي أجرة نصف يوم شهريا أما من يتقاضون أقل من 10 آلاف درهم، فهم «غير معنيين»، وبخصوص الشركات، أوضح بنشعبون أن الشركات التي تحقق ربحا صافيا بعد أداء الضريبة على الشركات يتراوح بين 5 ملايين درهم و40 مليون درهم، ستؤدي في ا هذه الأرباح أما إذا كانت تربح أكثر من 40 مليون درهم، فإنها ستؤدي 3،5 في المائة وأشار بنشعبون إلى أن هذه المساهمة تأتي في سياق تعاني فيه الميزانية تراجع الموارد، مشيرا إلى توقعات بشأن انخفاض مداخيل الميزانية في السنة المقبلة بحوالي 30 مليار درهم نتيجة الانكماش الاقتصادي سنة 2020، إضافة إلى 30 مليار درهم من «النفقات الإضافية التي لا يمكن تقليصها»، أي ما مجموعه 60 مليار درهم وصفها وزير المالية بأنها ثقب في الميزانية .

وحسب وزير المالية، فإنه جرى اللجوء إلى عدة إجراءات لسد هذا الثقب، منها «التمويلات المبتكرة التي توفر 14 مليار درهم، وتفويت الأصول والخوصصة الذي سيمكن من تحصیل 10 ملايير درهم، والمساهمة التضامنية التي ستمكن من تعبئة ما بين 5 و6 ملايير درهم.

 

اتصالات المغرب تتعافي من تبعات «كورونا» رغم تراجع أرباحها

تمكنت مجموعة اتصالات المغرب من تحقيق رقم المعاملات بقيمة 27.4 مليار درهم عند نهاية شتنبر الماضي، بزيادة قدرها 0.7 في المائة مقارنة مع 27.3 مليار درهم التي سجلت في الفترة نفسها من سنة 2019.

وساهمت الفروع الإفريقية للمجموعة في هذا الأداء، حيث عرضت التراجع المسجل على الصعيد الوطني، خاصة في ظرفية تفشي جائحة كورونا التي أثرت على النشاط التجاري.

 وواصلت حظيرة زبناء المجموعة نموها بنسبة بلغت 4.3 في المائة على مدار عام واحد، لتصل إلى 70.5 مليونا في نهاية شتنبر الماضي وقال عبد السلام أحيزون، رئيس مجلس الإدارة الجماعية لاتصالات المغرب، تعليقا على هذا الأداء: "في سياق الأزمة الصحية العالمية والمنافسة الأكثر صرامة، فإن استراتيجية التنويع الدولي التي أطلقتها اتصالات المغرب لعدة سنوات برهنت، مرة أخرى، على نجاحها. وأضاف: "الأصول الدولية تسمح للمجموعة بتحسين مرونتها في هذه البيئة الصعبة.

كما أظهرت اتصالات المغرب قدرة كبيرة على التكيف المواجهة آثار الأزمة من خلال اعتماد، منذ بداية الوباء، خطط تحسين التكلفة والإدارة المثلى للاستثمارات.

كما تواصل المجموعة تحديث البنى التحتية والخدمات، من أجل تزويد الزبناء بأفضل جودة وأوسع تغطية". وفضلا عن تحسن رقم المعاملات، كشفت المجموعة عن بلوغ الأرباح التشغيلية ( EBITAالمعدلة لمجموعة اتصالات المغرب 8.7 مليار درهم، بانخفاض نسبته 3.1 في المائة مقارنة مع 8.9 مليار درهم السنة الماضية، في حين بلغت حصة مجموعة من الدخل الصافي المعدلة 4.5 مليار درهم، مقابل 4.6 مليار درهم بانخفاض 2.6 في المائة من سنة إلى في أخرى.

على الصعيد الوطني، تراجعت عائدات الأنشطة إلى 15.7 مليار درهم، بانخفاض قدره 3.6 المائة بسبب تراجع إيرادات الهاتف المحمول، وهو ما بررته المجموعة بحرمانه من عائدات كبيرة من السياحة والمغاربة القاطنين بالخارج، حيث لا يزال قطاع الهاتف المحمول يعاني آثار أزمة كورونا، لاسيما على المكالمات الدولية الداخلة والتجوال.

 أما في الفروع الإفريقية، ورغم السياق الصعب الذي اتسم بأثار وباء كورونا، والاضطرابات الاجتماعية والسياسية والاقتصادية في مالي والأمطار الغزيرة في مناطق معينة، لا تزال أنشطة المجموعة الدولية تظهر المرونة، وحققت إيرادات مستقرة تقريبا في نهاية شتنبر 2020 (0.1ء في المائة على أساس مقارن و4.4 في المائة) بالتباين الحالي مقارنة بعام 2019، حيث تواصل بيانات الهاتف المحمول دعم الأنشطة الأخرى.

 يؤشر الأداء الجيد للشركة، خلال النصف الأول من هذه السنة على استمرارها في التخلص من تداعيات حملة المقاطعة التي كانت منتجاتها هدفا لها شهر أبريل من سنة 2018.

الصباح

محروقات مهربة بمحطات للتوزيع

کشف كمين لمصالح الأمن بمولاي رشيد بالبيضاء، أخيرا، عن استمرار نشاط شبكات المحروقات المهربة وتكبيدها الدولة خسائر تقدر بالملايير، بعد حجز أطنان منها على متن شاحنة كانت تستعد لتزويد محطة بها، قبل أن يتم اعتقال سائقها ومسير المحطة، الذي أطلق سراحه بعد تسديده غرامات.

وحسب مصادر "الصباح"، فإن شركة معتمدة في توزيع المحروقات كانت وراء افتضاح الأمر، بعد أن تبين لها تضارب كبير في أرقام مبيعات البنزين والكازوال، مع الكمية التي اعتادت تزويد المحطة بها، إذ اتضح وجود زيادة كبيرة في الكميات التي تم بيعها للمواطنين تقدر بمئات الأطنان، كما تبين خلال عملية التفتيش المفاجئة التي اعتادت الشركة القيام بها مع مسيري المحطات المتعاقدين معها، أن جودة ونوعية البنزين والكازوال المخزن بصهاريج المحطة، تختلفان عما تزودهم به، لتتقدم بشكاية ضد مسير المحطة.

وتم فرض مراقبة على المحطة المذكورة من قبل مصالح الأمن والجهات المختصة، إلى أن حلت شاحنة محملة بالمحروقات لتزويد المحطة، ليتم مفاجأة سائقها ومطالبته بالوثائق الخاصة بالشحنة، فعجز عن تقديمها، ليتضح أن المحروقات المخزنة في صهريج الشاحنة مهربة، ليتم اعتقال السائق ومسير المحطة، مع صدور قرار إغلاقها.

وتسبب الاعتقال في رجة كبيرة، إذ أكدت مصادر أن جهات حاولت التدخل لطي الملف، قبل الإفراج عن مسير المحطة بعد تسديد ذعيرة مالية بسبب هذه الخروقات، مع إلزامه بالتعامل مع الشركة المعتمدة لتوزيع المحروقات، قبل أن تستأنف محطته نشاطها من جديد.

 

الإطاحة بجنرال المخازنية" بالجنوب

أعلن أخيرا، عن إعفاء الجنرال أمجان، الذي قاد القوات المساعدة بالمنطقة الجنوبية لسنوات، خلفا للجنرال حجار الذي أحيل على التقاعد.

وعين الكولونيل ماجور الشاب احديود على رأس المفتشية العامة لجهاز القوات المساعدة (المنطقة الجنوبية)، قادما إليها من الجهاز العسكري، ما يؤكد رغبة المسؤولين في تشبيب الجهاز، ويفسر أسباب الاستغناء عن الجنرال أمجان.

وقبل إعفائه من مهامه، واصل الجنرال أمجان برنامج إعادة هيكلة وحدات القوات المساعدة بالجنوب، وعزز مواردها البشرية ووسائل تدخلها، وواظب على تنظيم دورات تكوينية لفائدة أفراد الهيأة، باختلاف مكوناتهم، لتكريس منظور الحكامة الأمنية لديهم، وترسيخ الوعي بما يستوجبه احترام مبادئ حقوق الإنسان أثناء مزاولة عملهم.

وفي الوقت الذي مازال الغموض يكتنف أسباب إشهار الورقة الحمراء في وجه الجنرال أمجان، فإن مصادر من داخل المفتشية العامة لجهاز القوات المساعدة بالمنطقة الجنوبية، تؤكد أنه واصل العمل ضمن استراتيجية هادفة ومحكمة، قامت، حسب مصادر "الصباح"، على الحكامة الجيدة في تدبير وترشيد النفقات، وفق برنامج متناسق ومنسجم، يرمي، بشكل تدريجي، إلى توفير البنيات الأساسية اللازمة والإمكانيات اللوجستيكية الضرورية بمختلف القيادات والوحدات.

 قبل الإطاحة به، وظف الجنرال ما مجموعه 1349 عنصرا، منها 684 همت المناصب المالية الشاغرة برسم 2018 التي خصصت لتعويض العناصر المحالة على التقاعد، و665 همت المناصب المالية المحدثة برسم السنة المالية 2019 موزعة حسب الأسلاك والتخصصات.

ومن أجل تحفيز أفراد هيئة المخازنية" بمختلف درجاتهم، خاصة المستحقين منهم، على بذل المزيد من الجهود وتحسين أوضاعهم الإدارية والاجتماعية، تم في عهد الجنرال المطاح به، ترقية ما مجموعه 2871 عنصرا، خلال السنة الماضية، ضمنهم 115 ضابطا، و966 ضابط صف، و1790 رجل صف.

ورغم محدودية الاعتمادات المالية المخصصة للمفتشية العامة للقوات المساعدة بالمنطقة الجنوبية، فإنها تجتهد في مواصلة إنجاز مختلف المشاريع المسطرة ضمن برنامج إعادة هيكلة وتحديث الهيأة نفسها، نظير استكمال تجهيز بعض الوحدات بالبنيات التحتية وتوفير الإمكانيات اللوجستيكية اللازمة من وسائل نقل وتجهيزات معلوماتية واليات اتصال.

 

رسالة الأمة

البنك الدولي...كورونا يهدد الملايين من المغاربة بالفقر

بدا البنك الدولي متشائما من أداء الاقتصاد المغربي خلال السنة الجارية بسبب تأثيرات الصدمة الاقتصادية الناجمة عن جائحة «كورونا»، إلا أنه كان متفائلا بشأن قدرته على التعافي خلال السنتين المقبلتين.

وتوقع البنك الدولي، في تقرير أحدث المستجدات الاقتصادية المنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، أن يعاني الاقتصاد المغربي، سنة 2020، من الكساد، حيث سيسجل تراجعا كبيرا في معدل النمو يصل إلى مستوى سلبي تبلغ نسبته 6.3 بالمائة، بينما رفع توقعاته لنمو اقتصاد المغرب خلال السنة المقبلة حيث توقع أن يسجل معدل نمو تصل نسبته إلى 3.4 بالمائة، و3.6 بالمائة سنة 2022، وذلك مقابل 2.5 بالمائة سنة 2019. وأفاد التقرير، الذي صدر أول أمس الاثنين، تحت عنوان تعزيز التعاون التجاري: إحياء التكامل الإقليمي للشرق الأوسط وشمال إفريقيا، بأن المغرب سيحقق ثالث أعلى نسبة نمو على مستوى منطقة شمال إفريقيا، خلال سنة 2021، بعد تونس التي يتوقع أن تسجل معدل نمو في حدود 5.9 بالمائة، والجزائر (3.8 بالمائة)، بينما يتوقع أن تسجل ليبيا 2.3 بالمائة فقط. وعلى مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، توقع التقرير أن تسجل جيبوتي أعلى معدل نمو (7.1 بالمائة)، متبوعة بتونس، والجزائر والأردن (3.8 بالمائة)، والمغرب، ثم قطر (3 بالمائة)، والكويت (2.9 بالمائة)، ومصر وفلسطين (2.3 بالمائة)، والبحرين (2.2 بالمائة)، تليها السعودية والعراق بنسبة 2 بالمائة لكل دولة، في حين يتوقع أن يسجل نمو إجمالي الناتج المحلي للبنان تراجعا كبيرا يصل إلى مستوى سلبي في حدود 13.2 بالمائة.

وتوقع التقرير ذاته أن ترتفع النسبة المنوية العدد الفقراء بالمغرب الذين يعيشون على أقل من 5.50 دولارات للفرد في اليوم أثناء جائحة بنسبة 4.1 بالمائة، لتصل إلى 27.5 بالمائة مع نهاية سنة 2020، وذلك مقابل 23.4 بالمائة قبل الجائحة، وبالإضافة إلى ذلك، فإن النسبة المئوية للفقراء الذين يعيشون بالمغرب على أقل من 3.20 دولارات للفرد في اليوم قد ترتفع بنسبة 1.3 بالمائة، لتصل إلى 6.2 بالمائة، مقابل 4.9 بالمائة قبل الجائحة.

وحسب البنك الدولي، فإن العراق يتوقع أن يسجل أعلى تغير في معدل الفقر بسبب الجائحة، حيث يرتفع عند خط الفقر البالغ 5.5 دولارات بنسبة 9.7 نقط ليصل إلى 56.6 بالمائة من مجموع عدد السكان، بينما يتوقع أن يزداد معدل انتشار الفقر في مختلف أنحاء الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بنسبة 3.7 بالمائة أو 6 بالمائة، وذلك بناء على استخدام خط الفقر البالغ 3.20 أو 5.50 دولارات ونتيجة لذلك، من المتوقع أن يرتفع عدد الفقراء من 178 مليون نسمة إلى 200 مليون نسمة تقريبا.


تعليقات


إقــــرأ المزيد