X

حوادث

خلاف بين زوجين ينتهي بجريمة قتل بشعة بمراكش

الخميس 06 فبراير 2020 - 13:40

تعرضت سيدة في عقدها الرابع بحي دوار إزيكي بمقاطعة المنارة بمراكش يومه الأربعاء 05 فبراير الجاري، لطعنات غادرة من طرف زوجها أردتها قتيلة على الفور.

وذكرت مصادر متطابقة، بأن الهالكة كانت دخلت في خلافات مؤخرا مع زوجها، حيث غادرت منزلها خلال الأسبوع الماضي، قبل أن تقصد منزل الجاني صباح يوم الأمس من أجل إقناعه بتسجيل طفلها البالغ من العمر 3 سنوات في دفتر الحالة المدنية، مشيرة إلى أن الأمر تطور إل نزاع حاد بينهما، ليقدم على إثرها الجاني على توجيه طعنات قاتلة لزوجته، على مستوى القلب، لتسقط مضرجة في دمائها.

وأضافت المصادر، أن المصالح الأمنية وفور علمها بالخبر حلت بعين المكان حيث إيداع جثة الهالكة مستودع الأموات لإخضاعها للتشريح الطبي، بينما تم وضع الزوج المشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة؛ وذلك لكشف كافة الظروف المحيطة بهذه القضية.

ويأتي ذلك بعد يومين من تعريض شخص يبلغ من العمر 57 سنة، زوجته لإعتداء بليغ بواسطة السلاح الأبيض مما أفضى لوفاتها. بحسب ما كشف عنه بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني.

وأوضحت مديرية "الحموشي"، أن مصالح ولاية أمن فاس كانت قد توصلت بإشعار عبر الخط الهاتفي 19 حول قيام شخص بتعريض زوجته للضرب والجرح المفضي للموت داخل مسكن الزوجية، وهو ما استدعى انتقال عناصر مسرح الجريمة وضباط المصلحة الولائية للشرطة القضائية، حيث تم توقيف الزوج المشتبه فيه، كما تم القيام بالمعاينات الضرورية التي أكدت تعرض الزوجة الضحية لاعتداء بليغ بواسطة أداة حادة على مستوى العنق. مضيفة أنه تم الإحتفاظ بالزوج المشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد دوافع ومسببات ارتكاب هذه الجريمة، بينما تم إيداع جثة الهالكة بمستودع الأموات رهن إشارة التشريح الطبي.


تعليقات


إقــــرأ المزيد