X

سياسة

خبير فرنسي: مغربية الصحراء أمر مؤكد بحكم الواقع والقانون

السبت 23 ماي 2020 - 15:05

اعتبر هوبير سيلان، المحامي بمحكمة الإستئناف بباريس، أن قرار الجزائر تفويض تدبير مخيمات تندوف لميليشيات "جبهة البوليساريو"، شبه العسكرية والمافيوزية والإجرامية، يعد انتهاكا للقانون الدولي.

وأكد الخبير الفرنسي، أن السيادة، وبالتالي المسؤولية، على هذه المخيمات أمر لا يمكن تفويضه من طرف دولة لصالح فاعل غير دولتي مسلح نصب نفسه على ما يدعي أنه ترابه، مضيفا أن عدم وجود إطار قانوني واضح يحكم وضع ساكنة تندوف يشكل "وضعية استثنائية وغير مسبوقة" بموجب القانون الدولي. مذكرا بأن خطورة انتهاكات حقوق الإنسان في مخيمات تندوف تجلت بوضوح في التقرير الأخير للأمين العام للأمم المتحدة بتاريخ 2 أكتوبر 2019، والذي قدم معلومات تلقتها المفوضية السامية لشؤون اللاجئين بشأن مضايقة واعتقال والاحتجاز التعسفي وإساءة المعاملة التي تعرض لها مدافع عن حقوق الإنسان ومدون منخرط في توثيق انتهاكات حقوق الإنسان في المنطقة، وكلاهما تم اعتقالهما في يونيو 2019.

وشدد المحامي الفرنسي، على أن الصحراء مغربية ولا يمكن أن تكون شيء آخر غير ذلك، حيث قال إن مغربية الصحراء أمر مؤكد بحكم الواقع والقانون، كما تشهد على ذلك التحاليل التي قام بها في مؤلفيه: "الصحراء المغربية: المكان والزمان" و"السياسة ضد القانون" اللذين تمت ترجمتهما إلى اللغة الإنجليزية. مشيرا إلى دينامية فتح قنصليات عامة في العيون والداخلة منذ دجنبر 2019. مشيدا بجهود المغرب الاستثنائية لمواجهة جائحة كوفيد-19، واصفا اياها بالمثالية والتي لقيت استحسان العديد من الدول ووسائل الإعلام الدولية ووسائل التواصل الإجتماعي.

وتجدر الإشارة إلى أن هوبير سيلان، رئيس مؤسسة فرنسا-المغرب للتنمية المستدامة، قد شارك في برنامج "نقاش الصحراء" الذي تبثه البوابة الإلكترونية (Sahara-Question)، وهي منصة ديمقراطية ومفتوحة تهدف إلى إلقاء إضاأت رصينة ومحايدة بشأن قضية الصحراء المغربية.


تعليقات


إقــــرأ المزيد