X

رياضة

"حمد الله" ممنوع من مغادرة السعودية

الخميس 07 نونبر 2019 - 23:00

دخل المغربي عبد الرزاق حمد الله، في أزمة مع موظفة في مطار الرياض، قبل السفر إلى بلاده، من أجل قضاء عطلته، رفقة زوجته.

وحسب يوروسبورت، فإن رقيبة الشرطة التي دخلت في أزمة مع اللاعب المغربي رفضت التنازل نهائيا ورفضت بعض المساعي قريبة الصلة التي حاولت تقريب وجهات النظر بينها وبين اللاعب من أجل أن يستأنف اللاعب رحلته في الإجازة الممنوحة له من قبل النادي ببلده المغرب وطالبت بإستكمال القضية.

وأكدت أنها لن تتنازل عن حقها من اللاعب مما جعل قسم شرطة المطار يستكمل تحقيقات قضية المغربي عبدالرزاق حمد الله وموظفة الأمن في تفتيش المطار تمهيدا لإحالتها إلى النيابة العامة، بعد أخذ أقوال الطرفين.

حري بالذكر، أن المشكلة حدثت في المطار أثناء مغادرة اللاعب هو وزوجته في رحلة لبلده المغرب وطالبت الموظفة في المطار التي تحمل رتبة رقيب أن تمر  زوجه اللاعب حمدالله تحت جهاز التفتيش الآلي المزود بالأشعة تحت الحمراء وهذا ما جعل اللاعب ينفعل كون الزوجة حامل وأن الأشعة فوق الحمراء خطر عليها وعلى الجنين وأدى إصرار الموظفة على مرور الزوجة تحت الجهاز إلى استفزاز اللاعب أكثر وبعد محاولات من اللاعب لإقناع الموظفة التي رفضت طلبه ورغم أن زوجة اللاعب حاولت تهدئته وإقناعه بالمرور سريعا وبدون مشاكل لإنهاء أمر الأزمة وإستكمال رحلتهم.

 ووفقا لذات المصادر، اشتبك المهاجم النصراوي لفظيا مع الموظفة مما جعل الموظفة تتوجه لشرطة المطار وتطالب بإيقاف اللاعب وتقديم شكوى رسمية ضده في الشرطة.

وقد وجهت الموظفة في  شكواها لشرطة المطار عدة تهم للاعب والنجم المغربي، الأولى توجيه كلمات نابية تجاهها، وأنه تجاوز الاحترام، الاتهام الثاني للاعب من قبل الموظفة محاولته التجاوز والدخول لمناطق التفتيش الخاصة بالنساء، بينما قابل اللاعب تلك التهم بالنفي موضحا مدى إستفزاز الموظفة له ووفقا للمصادر ذاتها، تم مراجعة كاميرات المنطقة ذاتها، ورفع تقرير متكامل بعد أخذ أقوال الطرفين.

وبعد أخذ أقوال الطرفين في قسم شرطة المطار غادر حمد الله  شرطة المطار في الثانية والنصف من ظهر الخميس، إلى منزله في الرياض، بعد أن رفضت الموظفة التنازل عن القضية وبالتالي منعه من السفر، فيما كانت الحادثة عند الساعة الثالثة فجرا.


تعليقات


إقــــرأ المزيد