X

مجتمع

"ترانسبرانسي" تقدم الحل الأمثل لبناء نموذج تنموي جديد في المغرب

الجمعة 24 يناير 2020 - 12:04

ترى منظمة "ترانسبرانسي-المغرب"، الخميس 23 يناير الجاري بالرباط، في ندوة صحفية خصصت لتقديم تقرير حول مؤشر مدركات الفساد لعام 2019 ومقياسه العالمي في منطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط و"مينا"، أن النقاش الحالي حول النموذج التنموي الجديد يستوجب الأخذ في الإعتبار بجدية مكافحة الفساد والقطع تماما مع اقتصاد الريع.

وأكدت "ترانسبرانسي"، على "ضرورة تعزيز دور المؤسسات المسؤولة عن الحفاظ على التوازن وفصل السلطات وسد الثغرات في تطبيق التشريعات". مشددة على تعزيز استقلالية القضاء ودعم منظمات المجتمع المدني التي تساهم في تتبع النفقات والصفقات العمومية، فضلا عن دعم وسائل الإعلام الحرة والمستقلة. داعية إلى تفعيل الإستراتيجية الوطنية لمكافحة هذه الظاهرة، والنهوض بالشفافية والمساءلة من خلال الإصلاح واعتماد قانون حول تضارب المصالح، وإلى ضرورة مراجعة القوانين بغية ضمان حماية الشهود والإصلاح الفعلي للنصوص القانونية المتعلقة بالتصريح بالممتلكات.

وأشار التقرير ذاته إلى أن المغرب الذي حصل على معدل متوسط بـ38.75 خلال السنوات الثماني الماضية، خسر نقطتين وسجل تراجعا بـ7 درجات في التصنيف المتعلق بهذا المؤشر، ليحتل المرتبة 80 بينما كان السنة الماضية في المرتبة الـ73. 

ووفقا لتقرير منظمة "الشفافية الدولية"، فقد تراجع المغرب بسبع مراكز في التصنيف الدولي لمؤشر مدركات الفساد لعام 2019 مقارنة بالسنة الماضية.

وبحسب التقرير، فإن المغرب حل في المرتبة 80 من أصل 180 دولة، بمجموع نقاط بلغ 41 نقطة من أصل مائة، مناصفة مع كل من البينين وغانا والصين والهند، علما أنه في السنة الماضية تحصلت المملكة على 43 نقطة. فيما جاء المغرب في المرتبة الثانية مغاربيا خلف تونس التي حلت في المركز 74 عالميا بـ43 نقطة، والجزائر في المركز 106 عالميا برصيد 35 نقطة، وموريتانيا في المرتبة 137 بـ28 نقطة، وليبيا في المرتبة 168 بـ18 نقطة.


تعليقات


إقــــرأ المزيد