X

اقتصاد

تدشين مجموعة من البنايات التربوية بالمحمدية

07 أبريل 2019 - 21:00

شهدت مدينة المحمدية، تدشين مجموعة من البنايات التربوية الجديدة، التي جاءت لتعزيز العرض داخل المعهد المتخصص للتقنيات السياحية والفندقية التطبيقية بالمحمدية، بتجهيزات ستساعد على رفع مستوى عرض التدريب المهني وتحديث أساليب التدريس، وذلك من طرف "محمد ساجد" وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، والذي كان مرفوقا بعامل عمالة المحمدية.

وحسب بلاغ صحافي للوزارة، فقد تم إنشاء هذا المعهد سنة 1994، وشهد العديد من التغييرات والتطورات بفضل الجهود المستمرة لرأس ماله البشري، وهكذا تم تصنيفه عام 2016 كمركز للتميز، كمكافأة على أعماله من حيث تحسين جودة التدريب وأهمية البرامج والدروس المستفادة، وبرمجة التدريب الداخلي وتقديم الدعم لإدراج الفائزين وتحسين الحكامة في التدبير.

وعلى هامش هذا الحفل أشرف الوزير على افتتاح الدورة الـ14 لتقنيات الحلويات التي ينظمها المعهد بتعاون مع الشركة المحتضنة "باستور مكاو"؛ والتي تهدف إلى تعزيز نظام التدريب وتبادل الخبرات والدراية الفنية بين طهاة محترفين والمتدربين من مؤسسات التدريب، وكذلك الانفتاح على العالم المهني في إطار التميز، وأيضا في خلق جيل جديد من مراكز التكوين المهني.

وبهذه المناسبة، أشاد الوزير بمعاهد ومراكز التكوين المهني التابعة لقطاع السياحة، التي ستمكن من التجاوب مع انتظارات قطاع الشغل ومع متطلبات الشباب، مذكرا بالتعليمات الملكية من أجل خلق جيل جديد من مراكز التكوين المهني، "ومدن المهن والكفاءات" بجميع جهات بالمملكة.


تعليقات


إقــــرأ المزيد