X

فن وثقافة

بـ12 فنان كوميدي.. مهرجان "إفريقيا للضحك" يعود في دورة ثالثة

السبت 01 فبراير 2020 - 20:00

تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، تنظم خلال الفترة ما بين 6 و 21 فبراير القادم، الدورة الثالثة من مهرجان "إفريقيا للضحك"، وذلك بجولة ستجوب عددا من المدن المغربية والعواصم الإفريقية، انطلاقا من الدار البيضاء.

وحسب بلاغ للمشرفين على المهرجان، فإن تنظيم هذه الدورة، التي ستنطلق أولى محاطاتها يوم 6 فبراير المقبل من مدينة الدار البيضاء، يأتي بعد النجاح الكبير الذي شهدته الدورات السابقة والترحيب الكبير من قبل الجمهور ، موضحا أن قافلة المهرجان ستحط الرحال في 7 فبراير بطنجة ، و8 فبراير بالرباط ، و 15 فبراير بكوتونو، و 19 فبراير بدكار و 21 فبراير بأبيدجان.

وأشار المصدر ذاته إلى أن الجولة الجديدة لهذه السنة ستعرف تكريم دولة البنين بحضور العديد من الكوميديين الدوليين الذين يحضون بشهرة واسعة في العالم.

وستعرف الدورة الثالثة من التظاهرة الفنية الكوميدية المتنقلة التي بدأت قبل 4 سنوات بمبادرة من الكوميدي الطاهر لزرق الشهير بلقب "والاس" بتعاون مع رضى البرادي في الإنتاج، مشاركة 12 فنانا من مختلف البلدان، من بينهم بودير (المغرب)، وأحمد سبارو (الجزائر)، وكيف آدامس (فرنسا)، ريدوان (الجزائر)، وديغبو كرافاط (كوت ديفوار)، وساكو كامارا (كوت ديفوار)، ولومانيفيك (كوت ديفوار)، و لوبسفاتور (كوت ديفوار)، وباتسون (كوت ديفوار)، وغوهو ميشال (كوت ديفوار)، وكيمينيي هفي (رواندا)، وطبعا "والاس" نجم التظاهرة بامتياز.

ونقل البلاغ عن رضى البرادي، أحد القائمين على إنتاج المهرجان قوله "الدورة الثالثة من مهرجان "إفريقيا للضحك" هي امتداد للدورات السابقة التي تميزت بعروض فكاهية مذهلة وغاية في الروعة (..) ، ومن خلال المهرجان عاش الجمهور الحاضر لحظات حقيقية من الفرحة وصدق المشاعر، وتقاسم الأحاسيس في أجواء كلها بهجة".

وأضاف أنه في نسخته الثالثة، "سيواصل الحدث الكوميدي إعطاء مساحة أكبر للفنانين الفكاهيين سواء المحترفون منهم أو الصاعدون، وسيعطي للجميع فرصة للصعود فوق مسارح 100 في المائة إفريقية بحضور جمهور عريض متعطش لاكتشاف العروض الجديدة".


تعليقات


إقــــرأ المزيد