X

رياضة

بعد هجوم ميسي على أبيدال...عمالقة أوروبا تستعد لخطف البرغوت الارجنتيني

الخميس 06 فبراير 2020 - 16:45

كشفت تقارير صحفية إيطالية عن الوجهات المحتملة للأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة الإسباني، في حال اتخاذه لقرار الرحيل عن "البلوغرانا" نهاية الموسم الجاري، وكانت تقارير صحفية أشارت إلى وجود بند في عقد ميسي مع برشلونة يسمح له بالرحيل عن "كامب نو" مجانا نهاية الموسم.
وعليه، فقد دخل نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي على خط الأزمة المثارة بين الأرجنتيي ليونيل ميسي قائد برشلونة الإسباني، والفرنسي إيريك أبيدال، المدير الرياضي للنادي، طمعا في الحصول على خدماته خلال الفترة المقبلة.
وذكرت صحيفة "لاغازيتا ديللو سبورت" الإيطالية أن هناك 5 أندية أوروبية كبرى تراقب وضع ميسي ومستعدة للتوقيع معه، إذا قرر تفعيل بند الخروج المجاني من برشلونة في نهاية الموسم الحالي، وهي باريس سان جيرمان، مانشستر سيتي، مانشستر يونايتد، يوفنتوس وإنتر ميلان
ووفقا لصحيفة "كورييري ديللو سبورت" الإيطالية، فإن مانشستر يونايتد يعمل على مراقبة الأزمة من بعيد، على أن يتدخل لإقناع اللاعب الأرجنتيني بالانتقال إلى صفوفه في الوقت المناسب.
اليونايتد لم يكن أول الساعين إلى استغلال أزمة ميسي مع إدارة برشلونة، حيث سبقه إلى ذلك غريمه التقليدي مانشستر سيتي، الذي ارتبط اسمه بالتعاقد مع اللاعب قبل عدة سنوات، قبل أن يتجدد بعد تلك الأزمة.
ويسعى اليونايتد إلى جعل ميسي هو المنقذ لمسيرة الفريق، بعد النتائج المتبذبة التي عانى منها على مدار السنوات الماضية، رغم الصفقات الباهظة التي أبرمها في الفترة نفسها.
اليونايتد فشل في الفوز بالدوري الإنجليزي الممتاز منذ رحيل الاسكتلندي أليكس فيرغسون، المدير الفني التاريخي للفريق، في 2013، قبل أن تتواصل النتائج السلبية بالفشل في التأهل إلى النسخة الحالية من دوري أبطال أوروبا.
يذكر أن ميسي لم يلعب سوى للفريق الأول لنادي برشلونة منذ ظهوره معه في 2005، وقاده لتحقيق العديد من الألقاب، على رأسها دوري أبطال أوروبا 4 مرات، والدوري الإسباني 10 مرات، بالإضافة إلى حصوله على جائزة أفضل لاعب في العالم 6 مرات.


تعليقات


إقــــرأ المزيد