X

سياسة

بعد عودته من تركيا.. "شباط" يبدأ حملة الإطاحة بـ"البيجيدي" من عمودية فاس

الخميس 14 يناير 2021 - 17:01

بعد عودته من تركيا في أكتوبر الماضي عقب غياب دام لقرابة السنة ونصف، أطلق "حميد شباط"، الأمين العام السابق لحزب "الإستقلال"، حملة من أجل العودة إلى عمودية مدينة فاس.

واستعدادا لخوض الإنتخابات المقبلة، أنشأ حميد شباط، مجموعة على تطبيق  المحادثات الفوري "واتساب" جمعت عددا من أنصاره، والذين لا يتوانون في تأكيدهم على الوقوف وراءه من أجل إزاحة حزب "العدالة والتنمية" من تسيير المدينة وإعادته إليها مرة أخرى، من أجل رد الإعتبار للعاصمة العلمية، حسب رأيهم. داعين إلى استثمار حملة الغضب في صفوف الساكنة والركود الإقتصادي الذي تعرفه في ظل جائحة فيروس "كورونا" من أجل الإطاحة بالعمدة الحالي إدريس الأزمي.

كما لجأ شباط، الذي غادر المغرب إلى تركيا سنة 2017 بعد الإطاحة به من قيادة حزب "الإستقلال" ونقابته؛ إلى خدمات بعض النشطاء على موقع "يوتيوب" من أجل تقديمه كمنقذ، حيث يتداول أنصاره عددا من الفيديوهات التي تدعو للتصويت عليه من أجل عودته لتسيير العاصمة العلمية للمملكة.

جدير بالذكر، أن الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف بمدينة فاس، كان قد أصدر تعليماته إلى الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بولاية أمن المدينة، لإستدعاء حميد شباط، الأمين العام السابق لحزب "الإستقلال"، للبحث معه فيما يتعلق بخروقات وشبهة اختلاس أموال وسوء تدبير ارتكبها عمدة فاس السابق، بحسب ما كشف عنه مصدر قضائي.


تعليقات


إقــــرأ المزيد