X

اقتصاد

بعد التهديد بإغلاقها.. متاجر "بيم" ترد على الوزير العلمي..

الأربعاء 12 فبراير 2020 - 17:02

دفع التهديد الذي وجهه وزير الصناعة والتجارة والإقتصاد الأخضر الرقمي مولاي حفيظ العلمي، أمام مجلس النواب يوم الإثنين الماضي، إلى متاجر "بيم" التركية لكونها لا تبيع المنتوجات المغربية، بالأخيرة إلى الرد على الوزير.

وفي هذا الصدد، قال "هالوك دورتلوغلو"، المدير المالي لشركة "بيم" التركية، اليوم الأربعاء، إن سلسلة المتاجر تعتمد فقط على نسبة 15 في المائة من المنتجات التركية في رفوفها بالمغرب، مضيفا أن "الباقي وهو 85 في المائة من المنتجات المتوفرة في محلات "بيم" يتم شراؤه من المنتجين المحليين المغاربة"، مشيرا إلى أن الشركة توظف نحو 3000 شخص في المغرب كلهم تقريبا مغاربة.

ووفقا لأحدث التقارير المالية للشركة التركية، فقد بلغت إيراداتها 29.7 مليار ليرة (4.93 مليار دولار) في الأشهر التسعة الأولى من عام 2019.

وكان مولاي حفيظ العلمي، قد طالب شركة "بيم" بزيادة نسبة السلع المحلية التي تبيعها في متاجرها بالمملكة إلى النصف على الأقل وإلا واجهت خطر الإغلاق، تزامنا مع مراجعة المغرب اتفاقا للتجارة الحرة أبرمه مع تركيا عام 2004. كما أكد الوزير أن الجانب التركي وافق مؤخرا على إعادة النظر في الإتفاقية مع المغرب لجعلها مفيدة للجانبين.


تعليقات


إقــــرأ المزيد