X

مجتمع

بعدما أشرفت المحاكمة على نهايتها.. "دواعش" شمهروش بين الإعدام و المؤبد !

الخميس 11 يوليو 2019 - 15:37

ستكون غرفة الجنايات المكلفة بقضايا مكافحة الإرهاب بملحقة محكمة الإستئناف بسلا، اليوم الخميس، على موعد مع "قضية" جريمة قتل سائحتين اسكندنافيتين بجماعة إمليل بإقليم الحوز، وذلك بمواصلة الإستماع للمتهمين الـ24.

محاكمة المتهمين تشرف على نهايتها مع مرافعات الدفاع عن المتهمين الأربعة والعشرين الذين اعترف 3 منهم بتنفيذ الجريمة وموالاة تنظيم الدولة الإسلامية المعروف اختصارا بـ"داعش"، ويحتمل أن يصدر الحكم في نهاية هذه الجلسة.

وقتلت الطالبتان الدنماركية "لويزا فيسترغر يسبرسن" والنروجية "مارين أولاند" ليلة 16-17 دجنبر 2018، في منطقة جبلية غير مأهولة بجماعة إمليل بإقليم الحوز حيث كانتا تمضيان إجازة.

ويتابع المتهمون في هذه القضية، من بينهم شخص يحمل الجنسيتين الإسبانية والسويسرية، بتهم "تكوين عصابة لإعداد وارتكاب أفعال إرهابية، والاعتداء عمدا على حياة الأشخاص مع سبق الإصرار والترصد، وارتكاب أفعال وحشية لتنفيذ فعل يعد جناية، وحيازة أسلحة نارية، ومحاولة صنع متفجرات خلافا لأحكام القانون في إطار مشروع جماعي يستهدف المس الخطير بالنظام العام بواسطة التخويف والترهيب والعنف…".

وطلب ممثل النيابة العامة قبل أسبوعين إعدام "دواعش شمهروش" الثلاثة، والسجن المؤبد للمتهم عبد الرحيم خيالي (30 سنة) الذي كان برفقتهم وتراجع قبل التنفيذ؛ وذكر بتقارير التشريح الطبي على جثتي الضحيتين الذي كشف مدى بشاعة الجريمة.

يشار إلى أن القضاء المغربي يصدر أحكاما بالإعدام رغم أن تطبيقها معلق عمليا منذ عام 1993.


تعليقات


إقــــرأ المزيد