X

سياسة

بدء أشغال خلوة مجلس السلم والأمن الإفريقي بالصخيرات

الاثنين 24 يونيو 2019 - 16:36

انطلقت اليوم الإثنين 24 يونيو بمدينة الصخيرات، أشغال الخلوة الـ12 لمجلس السلم والأمن التابع للإتحاد الإفريقي، بمشاركة خمسة عشر بلدا عضوا بهذه الهيئة الإفريقية، من بينها المغرب ممثلا بالوزير المنتدب لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي المكلف بالتعاون الإفريقي محسن الجزولي.

وفي كلمة خلال الجلسة الإفتتاحية، عبر رئيس مجلس السلم والأمن خلال شهر يونيو 2019، سفير سيراليون براهيما باتريك كابوا، عن شكره للمغرب لإستضافته الإجتماع الـ12 للمجلس الذي يكتسي أهمية كبرى بالنظر لأهدافه المتمثلة في تحسين أساليب عمل هذه الآلية حتى تضطلع بشكل أفضل بالمهام المنوطة بها. موضحا أن هذه الخلوة ستمكن من إعطاء زخم جديد لعمل مجلس السلم والأمن في مجال تعزيز السلام والإستقرار، وتفادي النزاعات وحل الأزمات التي تعرفها القارة الإفريقية، مشيرا إلى أن المجلس أضحى يواجه مجموعة من التحديات التي ستتم مناقشتها خلال اجتماعات هذه الخلوة.

كما أعرب السفير الممثل الدائم لسيراليون لدى الإتحاد الإفريقي، عن أمله في الخروج، خلال المناقشات، بتدابير ملموسة من شأنها تعزيز أساليب عمل مجلس الأمن والسلم الإفريقي حتى يواصل أداء مهمته لصالح السلم والإستقرار في مختلف مناطق القارة الإفريقية. 

وتعد هذه الخلوة، التي تنعقد عشية رئاسة المملكة المغربية لمجلس السلم والأمن، اعترافا متجددا بريادة المملكة وأنشطتها البناءة لفائدة السلم والإستقرار بإفريقيا، فضلا عن ديناميتها الإيجابية في إطار الإتحاد الإفريقي وهياكله، خاصة مجلس السلم والأمن.


تعليقات


إقــــرأ المزيد