X

اقتصاد

بالأرقام.. السياح المغاربة في المرتبة الأولي في عدد ليالي المبيت بعاصمة سوس

الثلاثاء 17 شتنبر 2019 - 09:00

كشف تقرير للمجلس الجهوي للسياحة لأكاديرـ سوس ماسة، أن السياح الوافدين على أكادير من مختلف المدن المغربية، احتلوا خلال شهر يوليوز من السنة الجارية، مكان الصدارة من حيث عدد ليالي المبيت المسجلة في هذه الوجهة، وذلك بمجموع 219 الف و 795 ليلة، ليحققوا بذلك تحسنا بمعدل 12.19 في المائة مقارنة مع يوليوز 2018 الذي بلغ فيه عدد المبيت 195 ألف و 907 ليلة.

وأوضح التقرير، أن السياح الفرنسيين احتلوا الرتبة الثانية من حيث عدد ليالي المبيت في هذه الوجهة ، وذلك بمجموع 101 ألف و 113 ليلة في الشهر السابع من السنة الحالية ، مقابل 86 ألف و 608 ليال خلال الفترة نفسها من سنة 2018 ( ارتفاع بمعدل 16.75 في المائة).

وجاءت ليالي المبيت المحسوبة على السياح الوافدين على وجهة أكادير من مختلف المقاطعات الألمانية خلال يوليوز 2019 في الرتبة الثالثة بمجموع 79 ألف و 159 ليلة، مقابل 97 ألف و 112 ليلة في ذات الفترة من سنة 2018 ( انخفاض بمعدل 18.49 في المائة).

واحتل السياح البريطانيون الرتبة الرابعة من حيث عدد ليالي المبيت وذلك بمجموع 67 ألف و 621 ليلة ، ليحققوا بذلك ارتفاعا بمعدل 8.14 في المائة ، مقارنة مع شهر يوليوز من سنة 2018 الذي بلغ فيه مجموع ليالي المبيت بالنسبة للسياح الإنجليز 62 ألف و 531 ليلة.

المجلس الجهوي للسياحة أكد أن الفنادق المصنفة ضمن فئة أربع نجوم سجلت أكبر عدد من ليالي المبيت في وجهة أكادير في الشهر السابع من السنة الجارية حيث بلغت في المجموع 184 ألف 900 ليلة ، تليها في الرتبة الثانية النوادي السياحية بمجموع 168 ألف و 41 ليلة ، ثم الإقامات السياحية المصنفة التي سجلت 100 ألف و 146 ليلة ، فالفنادق من فئة 5 نجوم في الرتبة الرابعة بمجموع 97 ألف و 812 ليلة.

وحدد متوسط الملء في مجموع الفنادق والنوادي والإقامات السياحية المصنفة في هذه الوجهة خلال شهر يوليوز 2019 في نسبة 65.27 في المائة. بينما بلغ معدل الإقامة 4.77 ليلة بالنسبة لكل سائح.

يذكر أن، أكادير تعتبر من أهم الوجهات السياحة بالمغرب، حيث تضم العديد من المعالم السياحية والشواطئ النظيفة وتتميز كذلك بحسن جوها.
أكادير، لفظ أمازيغي يعني الحصن المنيع وفي تفسير آخر مخزن الممتلكات أو مخزن الحبوب، وقد أطلقت على المدينة عدة أسماء مختلفة منذ نهاية القرن الخامس عشر الميلادي، منها ما هو محلي مثل أكدير إيغير، وأكدير لعربا، ولعين لعربا ، وفونتي وتكمي أوكدير لعربا و، تكمي أورومي. ومنها ما أطلقه عليها المستعمرون خاصة البرتغاليين مثل Santa cruz de Ague Santa Cruz du cap do Gue. وهناك بضعة أسماء أخرى وجدت في الخرائط والوثائق الرسمية الدولية. وقد بلغ مجموع هذه الأسماء زهاء العشرين، إلا أن السواد الأعظم منها اندثر بمرور الزمن. وتعرف المدينة حالياً بإثنين من هذه الأسماء وهما "أكادير" واسم آخر يطلق الآن على أحد أحيائها وهو "فونتي".


تعليقات


إقــــرأ المزيد