X

سياسة

الفرقة الوطنية تحقق في اتهام "الريسوني" بالتخطيط لقتل "آيت الجيد"

الأربعاء 03 أبريل 2019 - 11:32

تفاعلت عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، مع الشكاية التي رفعها المحاميان محمد الهيني، والحبيب حاجي، ضد أحمد الريسوني، رئيس "الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين"، على إثر اتهامه بالتخطيط لتصفية الطالب اليساري "محمد بنعيسى آيت الجيد".

ووفق ما ذكرت مصادر خاصة، بأن عناصر الفرقة الوطنية قد استمعت للمحامي الحبيب حاجي، الثلاثاء 02 أبريل الجاري، باعتباره رئيسا لمؤسسة "آيت الجيد بنعيسى للحياة ومناهضة العنف"، بخصوص الشكاية التي يتهم فيها "أحمد الريسوني"، بالمشاركة في القتل العمد للطالب اليساري. مضيفة أن الشرطة القضائية قامت أيضا باستدعاء المحامي محمد الهيني، بوصفه ممثلا لجمعية الدفاع عن حقوق الإنسان، قصد الإستماع إلى إفادته، يوم غد الخميس 04 أبريل.

وكانت عائلة الطالب اليساري الهالك "بنعيسى آيت الجيد"، والمحاميان المذكوران، قد رفعا شكاية ضد أحمد الريسوني، لكونه رئيسا لرابطة المستقبل الإسلامي، التي انتمى إليها عبد العالي حامي الدين، القيادي البارز في حزب "العدالة والتنمية"، من أجل المشاركة في القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد لدى الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف بفاس.


تعليقات


إقــــرأ المزيد