X

سياسة

العثماني: "رفع ثمن البوطا إشاعة.. ولا أساس له من الصحة"

الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 12:05

جدد رئيس الحكومة والأمين العام لحزب "العدالة والتنمية" سعد الدين العثماني، خلال لقاء تواصلي لحزبه بالجماعة القروية السويهلة ضواحي مراكش، الأحد 17 نونبر، نفيه بشكل قاطع الإشاعات التي تفيد اعتزام حكومته الرفع من سعر قنينة غاز البوتان.

وأكد العثماني أن خبر الزيادة في ثمن قنينات الغاز، هو إشاعة ولا أساس له من الصحة، مشيرا إلى أن ميزانية مالية لسنة 2020، خصصت فيها الحكومة 14 مليار درهم لدعم صندوق المقاصة، ومنه دعم الغاز والسكر والدقيق المدعم. مضيفا أن "مشروع قانون المالية 2020 يتضمن ميزانية كافية للإستمرار في دعم قنينات الغاز كما كانت، سواء الكبيرة أو الصغير".

وكان العثماني، قد أكد أيضا خلال خطاب له بمجلس النواب، ردا على ما تتداوله مواقع التواصل الإجتماعي بخصوص رفع الدولة للدعم الذي تقدمه، والزيادة في ثمن قنينة الغاز، أن هذه الأخبار "لا أساس لها من الصحة". موضحا أن مشروع قانون المالية الذي قدمته الحكومة يتضمن ميزانية لصندوق المقاصة "محددة" و"محسوبة" لضمان الحفاظ على ثمن قنينة الغاز ثابتا خلال هذه السنة.

وأضاف رئيس الحكومة، أن الهدف من هذه التدابير هو الحفاظ على القدرة الشرائية للمواطن، مشيرا إلى أن هناك بدائل أخرى تتم دراستها وستطبق في الوقت الملائم، وبما يتناسب مع الطبقة المتوسطة والفقيرة والهشة "إذا لم تكن هناك بدائل، فلن يكون هناك أي تغيير".

وجاء في تقرير صادر عن وزارة الإقتصاد والمالية، أن الحكومة ستواصل دعم غاز البوتان والسكر والقمح اللين إلى غاية تفعيل السجل الإجتماعي الموحد الذي سيتيح إعادة هيكلة وتنسيق المساعدات الإجتماعية. لافتا إلى أن نفقات دعم غاز البوتان سجلت 12.093 مليار درهما سنة 2018 مقابل 10.315 مليار درهما سنة 2017، مبرزا أن ذلك يعزى أساسا إلى ارتفاع السعر العالمي لغاز البوتان الذي انتقل من 467 دولار إلى 522 دولار للطن بين سنتي 2017 و2018، ثم إلى ارتفاع الإستهلاك الوطني بنسبة 2.1 في المائة.


تعليقات


إقــــرأ المزيد