X

صحافة و إعلام

الصحف الوطنية...أزمة النقل تشل البيضاء...والداخلية تحقق في اختلالات التعمير بالصويرة

الخميس 03 أكتوبر 2019 - 07:39

أخبار اليوم

رقمنة الجمارك تشل الميناء المتوسطي

عاش ميناء طنجة المتوسطي، أول أمس الثلاثاء وأمس الأربعاء، حالة احتقان شديدة، بين مهنيي النقل الدولي للسلع والبضائع، وبين مسؤولي الجمارك، وذلك بسبب شروع المديرية العامة للجمارك والضرائب غير المباشرة في التطبيق الفعلي لرقمنة العمليات الجمركية، كما كان مقررا يوم الثلاثاء فاتح أكتوبر الجاري.

وقالت مصادر حسنة الاطلاع ل» اخبار اليوم»، إن موظفي الجمارك اعترضوا عشرات الشاحنات المحملة بالبضائع في بوابات الميناء، ورفضوا السماح لها بالدخول أو المغادرة إلا بعد تسوية بياناتها في «سیستیم بدر»، حيث امتنعوا عن التعامل مع السائقين الذين أدلوا لهم ببيانات السلع المعدة للتصدير أو الاستيراد في الوثائق الورقية، وهي الطريقة القديمة التي تقول السلطات المختصة إنها لم تعد مقبولة في المعاملات الإدارية بالموانئ، واستبقتها مدة طويلة من التبليغات وآجال الإخبار القبلي.

من جهتهم، كشف أرباب شركات النقل الدولي للبضائع عبر القارات، وخصوصا المقاولات الصغرى والمتوسطة، أن عشرات الشركات لم تتوصل بعد بجهاز التخزين المعلوماتي «USB» رغم مباشرتها الإجراء ات الإدارية لطلب الحصول عليه، في حين أن شركات أخرى تتفر "على جهاز الولوج ل «سيستيم بدر»، لكنها تنتظر تسلم رقم الرمز السري، وبالتالي ما تزال هناك عراقيل لإنهاء عملياتها التجارية في النقط الحدودية البحرية.

وأكدت مصادر من المهنيين في تصريحات متطابقة، أن تشديد المراقبة على تطبيق إجراءات الرقمنة له انعكاسات سلبية على التجارة الخارجية للبلد، وسيتسبب في تكبيد شركات النقل خسائر كبيرة، حيث أن عشرات الشاحنات محملة بالخضراوات والمنتوجات الفلاحية كانت موجهة ومعد للتصدير، تم إيقافها في باحة الميناء المتوسطي من طرف الجمارك، وطلبت من أصحابها إدراج بيانات عملية التصدير في النظام المعلوماتي الموحد.

 

لشكر يسعى إلى الاستوزار

يسعى إدريس لشكر، الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي، إلى الحصول على منصب وزاري في الحكومة الجديدة المرتقبة، وعلمت «أخبار اليوم» أن الشكر طلب، خلال اجتماع للمكتب السياسي لحزبه، منحه تفويضا لتدبير اختيار الأسماء المرشحة للاستوزار، وهو ما استجاب له المكتب السياسي وخلال الاجتماع نفسه، تحدث الحبيب المالكي عن أهمية رد الاعتبار إلى إدريس لشكر، في إشارة إلى ما تعرض له خلال مشاورات تشكيل حكومة العثماني في 2017، حين اعترض عبد الإله بنكيران على استوزاره في قطاع العدل، كما أبلغ المالكي قيادة الحزب بأن لشكر سيتولى منصبا وزاريا وازنا»، المالكي يدفع بقوة لصالح تولي لشكر منصبا في الحكومة المقبلة، مقابل أن يتولى هذا الأخير دعمه لخلافته على رأس الحزب، كما أن الشكر يريد أن ينهي مساره في منصب وزير في الحكومة.

 

الصباح

الداخلية تحقق في اختلالات التعمير بالصويرة

كشفت مصادر مطلعة ل "الصباح أن لجنة من المفتشية العامة لوزارة الداخلية حلت أخيرا، بجماعة الصويرة، موضحة أن مهمتها، انصبت على قطاع التعمير والممتلكات الجماعية ومصلحة المداخيل وأوضحت المصادر نفسها، أن عضوي اللجنة طالبا بمجموعة من الوثائق والمستندات وكذا السجلات الممسوكة لدى مصلحة التعمير، مضيفة أن اختلالات فاضحة يرزح تحتها قسم التعمير، وهو ما حدا بالمفتشية العامة الوزارة الداخلية لزيارة جماعة الصويرة مرة ثانية، بعدما كانت لجنة رفيعة المستوى من المفتشية العامة ذاتها قد زارتها، خلال نونبر من السنة الماضية، وقضت زهاء شهرين، قامت خلالها بجرد شامل لممتلكات الجماعة وطبيعة تدبير مجموعة من المرافق الجماعية، فضلا عن مراقبة طرق إعداد وصرف میزانیتي التسيير والتجهيز، والوقوف على مجموعة من الصفقات التي عقدتها الجماعة، وإجراء معاينة لبعض الأشغال المنجزة ومطابقة ما هو منجز على أرض الواقع بدفاتر التحملات وربطت مصادر مهتمة بالشأن المحلي، الزيارة المفاجئة للجنة المفتشية العامة لوزارة الداخلية، بوقوف اللجنة الأولى التي زارت مقر جماعة الصويرة خلال نونبر الماضي، على اختلالات، خصوصا بقسم التعمير الذي يعتبر النقطة السوداء وكشفت المصادر نفسها، أن اللجنة الأولى لم تنته بعد من صياغة تقرير نهائي، ما يرجح أن الزيارة الثانية تأتي من أجل رفع كل لبس حول ملفات بعينها تفوح منها رائحة الفساد .

 

أزمة النقل نشل البيضاء

توقفت الحياة، صباح أمس (الأربعاء)، بالعاصمة الاقتصادية، بعدما شهدت مختلف مناطقها وشوارعها شللا كبيرا، بسبب إضراب سائقي وعمال شركة "مدينة بيس" المفوض لها تدبير النقل الحضري بالعاصمة الاقتصادية احتجاجا على عدم صرف أجورهم وكذا ظروف العمل، التي لم تعد مواتية في ظل وضعية حافلاتها المهترئة، والتي أدت إلى حوادث متكررة، هددت سلامة السائق والركاب والمارة.

ورغم أن حافلات "مدينة بيس" فشلت في الاستجابة إلى حاجيات البيضاويين في ما يخص خدمة النقل، بسبب انخفاض عددها بشكل ملفت وكذا اهترائها، إذ تحولت إلى هياكل متنقلة تهدد الركاب والمارة بالموت، فإن أزمة النقل ازدادت استفحالا صباح أمس (الأربعاء)، بسبب قرار الإضراب وجعلت من انطلاق يوم البيضاويين شبه مستحيل.

 ووجد البيضاويون صعوبة كبيرة في قضاء أغراضهم المختلفة، إذ أدت كثرة الطلب على العرض، إلى تأخر العمال والموظفين والتلاميذ في الوصول إلى وجهاتهم، في حين اضطر البعض الآخر إلى الاستعانة بعملية "أوطو ستطوب" والسير على الأقدام لمسافات طويلة، بحثا عن وسيلة نقل كيفما كانت، فالأهم بالنسبة للمغلوبين على أمرهم هو الوصول.

 وعمت مختلف شوارع وأحياء البيضاء، صباح أمس الأربعاء)، من بينها مناطق ليساسفة والرحمة والحي الحسني والألفة وأنفا وسيدي عثمان والبرنوصي والحی المحمدي وغيرها من المناطق الأخرى، احتجاجات صاخبة إذ قرر الركاب محاصرة سيارات الأجرة الصغيرة والكبيرة، بسبب انعدام وسائل النقل العمومي التابعة لمدينة بيس"، خوفا من التعرض للتوبيخ والطرد.

وتدخلت المصالح الأمنية لتفادي انفلاتات بسبب احتجاج الركاب على اختفاء حافلات النقل الحضري، التي نفذت إضرابا بنسبة 100 في المائة، وقلة وسائل النقل الأخرى، إضافة إلى استغلال سائقي سيارات الأجرة بصنفيها الكبير والصغير الأزمة للمتاجرة بمعاناة الناس.

 

رسالة الأمة

فيفا توجه إنذارا للأندية المغربية من خلال النادي الإفريقي

أصدر الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) قرارا بمنع النادي الإفريقي التونسي من إبرام أي تعاقدات، لثلاث فترات متتالية على المستويين المحلي والدولي إلى حين تسوية مبلغ 60 ألف أورو تخص منحة انتقال اللاعب البوركيني باسيرو کامباوري.

 وأفاد بلاغ للجامعة التونسية لكرة القدم أن الاتحاد الدولي لكرة القدم راسلها لإعلامها بمنع النادي الإفريقي من الانتداب الثلاث فترات متتالية على المستويين المحلي والدولي إلى حين تسوية مبلغ 60 ألف أورو تخص منحة انتقال اللاعب باسيرو کامباوري».

وجددت الجامعة التونسية بالمناسبة دعوتها للعائلة الموسعة للنادي الإفريقي بضرورة الإسراع بتسوية كل الأحكام النهائية العالقة لدى الاتحاد الدولي لكرة القدم تفاديا لأي عقوبات أخرى يمكن أن تصدر في أي وقت والتي من شأنها التأثير المباشر على النادي الإفريقي».

ووجه الاتحاد الدولي من خلال هذه العقوبة إنذارا شديد اللهجة للأندية المغربية التي تتوفر على نزاعات دولية، للإسراع في حلها تفاديا للتعرض إلى عقوبات مماثلة يذكر أن لجنة النزاعات التابعة للفيفا بتت في 82 نزاعا خاصا بالأندية واللاعبين والوسطاء على مستوى المغرب خلال الموسم الماضي، بينما لازالت هناك فرق مغربية أخرى تتوفر على ملفات معروضة على أن أنظار الهيئة الدولية، في مقدمتها الرجاء الذي بات زیونا دائما لدى الفيفا بسبب القضايا المرفوعة ضده، آخرها ملف المدرب محمد فاخر الذي لجأ إلى الاتحاد الدولي لإجبار الفريق «الأخضر» على تنفيذ حكم الطاس» بتمكينه من 520 ألف دولار.


تعليقات


إقــــرأ المزيد