X

ملفات

الحلقة 28 من ثنايا الذاكرة : عرض الرؤية من طرف رئيس المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي على صاحب الجلالة

الاثنين 04 فبراير 2019 - 14:36

نواصل سلسلة ثنايا الذاكرة، في حلقتها الـ 28، وتباعا لما سبق ذكره في ما يتعلق بالمجلس الأعلى  للتربية والتكوين والبحت العلمي، أتى الحديث على النتائج التي وصل إليها ذلك المجلس، رغم الصعوبات التي واجهته.

كما اتفق جميع أعضاء المجلس من أجل مدرسة ذات الانصاف والجودة، والارتقاء الفردي والجماعي، وليسير عملها من 2015 إلى 2030 .

وقد تم إعداد الرؤية، حيث قام الرئيس بعمليتين هامتين، ففي الأولى جمع كل أعضاء المجلس وعرض عليهم ما تحتوي عليه رؤيته، قصد الاضطلاع عليها، لإعطاء الآراء والنظريات التي تزيد في صلاحية المنظومة، وليعتبر عملا جماعيا.

بعد ذلك طلب المجلس من السدة العالية أن يعرض عليها في جمع عقد بالدار البيضاء، برئاسة محمد السادس، وبحضور كل أفراد الحكومة، وكذا كل الفعاليات من جميع الاتجاهات ومن كل المراكز.

وقد أتى الاستاذ عزيمان ومعه المكتب التنفيذي وعرض على جلالته هذه الرؤية العلمية للمجلس لإصلاح المدرسة من أجل الجودة والارتقاء الفردي والجماعي للمتكون.

وبعد أن أنهى السيد عزيمان عرضه، قدم النص لصاحب الجلالة، الذي بدوره أحاله على الوزير الأول عبد الالاه بنكيران. ويفهم من ذلك أن جلالته رأى أن ماجاء في الرؤية مطابق لتوصياته وتوجيهاته التي ما فتئ يدلي بها في مناسبات عديدة، وبهذا يكون جلالته قد أفهم الحكومة بأن الأمر وصل إلى مرحلة أخرى، بمعنى التنزيل والتطبيق وإلى التتبع، والتقييم، وغير ذلك، ماجعل الرؤية في صميم ما تعالجه المنظومة.


تعليقات


إقــــرأ المزيد