X

حوادث

الأحوال الجوية السيئة تغرق تلميذة بوزان وتجهز على سبعيني بتاونات

السبت 09 يناير 2021 - 15:02

أدت الأحوال الجوية المتقلبة التي شهدتها مناطق مغربية، إلى حدوث كوارث طبيعية وإنسانية ووفيات تسببت في وقائع مأساوية مختلفة مع كشفها هشاشة البنيات التحتية.

وكشفت مصادر متطابقة، وفاة تلميذة عمرها 15 سنة، تتحدر من دوار الهواوس بجماعة المجاعرة بإقليم سيدي قاسم، إثر السيول المرتفعة لوادي الدرادر بوزان حيث كانت تتابع دراستها قيد حياتها بإعدادية أبي بكر الرازي بمركز منطقة عين دربج، بعدما داهمتها المياه مرتفعة المنسوب، قبل نقل جثتها للتشريح وفتح تحقيق في ظروف وفاتها.

وأضافت المصادر ذاتها، أن دوار تازغدرة بجماعة البيبان بدائرة غفساي بتاونات، شهد وفاة مسن في منتصف عقده السابع، متأثرا بجروح بليغة أصيب بها داخل منزل أسرته إثر انهيار صخري وسقوط صخرة كبيرة الحجم من الجبل المجاور المطل على الدوار، فوق منزله. موضحة أن الضحية الذي كان مستريحا بغرفة وهو أب لعشرة أبناء كلهم كبار، توفي في الحين، في الوقت الذي نجا باقي أفراد عائلته بأعجوبة من الموت، لوجودهم خارج المنز في زيارة عائلية لأقاربهم، فيما نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بمستشفى الغساني بفاس لتشريحها من طرف الطبيب الشرعي.

وكانت السلطات المحلية لعمالة إنزكان – أيت ملول، ومصالح الدرك الملكي قد تمكنت يومه الخميس 07 يناير الجاري، من إنقاذ 05 أشخاص كانوا محاصرين عند مصب واد سوس على مستوى جماعة إنزكان. 

يذكر أن المديرية العامة للأرصاد الجوية، قد حذرت في نشرة جوية خاصة من المستوى البرتقالي، من زخات مطرية رعدية قوية، وهبوب رياح عاصفية محلية قوية، وتساقطات ثلجية ابتداء من الجمعة وإلى غاية يوم الإثنين المقبل.


تعليقات


إقــــرأ المزيد